هداك الله بنور الإسلام حتى تصل لأعلى مقام

 بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله الطيبين الطاهرين
ولعنة الله على أعدائهم إلى يوم الدين
موسوعة صحف الطيبين في  أصول الدين وسيرة المعصومين
صحف الثقافة العامة والأخلاق / صحيفة المسابقة الإيمانية /

 

المعرفة بالمرتبة الإيمانية الـعـــــاشـــــرة

الرضا
بالله سبحانه و بأصول الدين وفروعه
وبالمعصومين الأربعة عشر

 

 

  

 يا طيب : في هذه المرتبة العاشرة : درجتان من الأيمان من ناحية المعرفة ، وبحفظهما علما وحبا وعملا ونطقا لمعارفها ، نرتفع بعدها للمرتبة الأعلى التاسعة إن شاء الله .

 ويا أخي في الإيمان : قد كررت معارف هذه المرتبة بعدة أساليب ، فاقرأها ولا تمل من ترديد الأسماء الكريمة فيها ، فإنها أول الدين والسبيل الذي يوصل لمعارفه بصراط مستقيم ، ولا تقول مكررة فتمل وتتراجع وأنت في أول الطريق ، بل كررها وأقرأها بتأني وفهم لتحفظها ، وبتؤدة وفكر لترسخ عندك ولتسهل عليك المعارف العالية .

 

الدرجة الضعيفة في معارف الإيمان

 والعالية فيه !

يا طيب : المعرفة الضعيفة لهذه المرتبة تحكي عن حديث يعرفنا كيف يثبت الإيمان في قلب المؤمن ، وبحفظه يبدأ المؤمن بأول درجات الإيمان راسخا في قلبه ولبه ، فيخرج من الإيمان المستعار للإيمان الثابت ، وفي هذا المعنى روايات كثيرة تراجع في برنامج سبحان الله ، وأما الحديث فهو :

 

عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ سُلَيْمَانَ الدَّيْلَمِيِّ قَالَ : سَأَلْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ عليه السلام فَقُلْتُ لَهُ :

 جُعِلْتُ فِدَاكَ إِنَّ شِيعَتَكَ تَقُولُ : إِنَّ الْإِيمَانَ مُسْتَقَرُّ وَ مُسْتَوْدَعٌ .

 فَعَلِّمْنِي شَيْئاً إِذَا أَنَا قُلْتُهُ اسْتَكْمَلْتُ الْإِيمَانَ ؟

 

قَالَ : قُلْ فِي دُبُرِ كُلِّ صَلَاةٍ فَرِيضَةٍ :

 رَضِيتُ بِاللَّهِ رَبّاً ، وَ بِمُحَمَّدٍ نَبِيّاً ، وَ بِالْإِسْلَامِ دِيناً .

وَ بِالْقُرْآنِ كِتَاباً ، وَ بِالْكَعْبَةِ قِبْلَةً ، وَ بِعَلِيٍّ وَلِيّاً وَ إِمَاماً .

وَ بِالْحَسَنِ وَ الْحُسَيْنِ وَ الْأَئِمَّةِ صَلَوَاتُ اللَّهِ عَلَيْهِمْ .

اللَّهُمَّ إِنِّي رَضِيتُ بِهِمْ أَئِمَّةً ، فَارْضَنِي لَهُمْ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْ‏ءٍ قَدِيرٌ .

تهذيب‏ الأحكام ج8ص109ب2ح180 1 .

 

فقل يا طيب بكل إيمان مفصلا بعد كل صلاة وبعد كل عمل أو قبله :

رضيت : بالله رباً ، وبمحمد نبيناً ، وبالإسلام ديناً ، وبالقرآن كتاباً ، وبالكعبة قبلةً ، وبعلي ولياً وإماماً ، وبالحسن والحسين ، وعلي بن الحسين ، ومحمد بن علي ، وجعفر بن محمد ، وموسى بن جعفر ، وعلي بن موسى ، ومحمد بن علي ، وعلي بن محمد ، والحسن بن علي ، ومحمد بن الحسن الحجة المهدي ، صلوات الله عليهم ، أئمة ، اللهم إني رضيت بهم أئمة ، فأرضني لهم إنك على كل شيء قدير .

 

وإن لم تستطيع حفظ الحديث السابق فأحفظ ما جاء :

عن الإمام علي بن جعفر عن أبيه جعفر بن محمد عليهم السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم :

 من قال :

رضيت بالله ربا ، و بالإسلام دينا .

و بمحمد رسولا ، و بأهل بيته أولياء .

كان حقا على الله أن يرضيه يوم القيامة .

 مسائل‏ علي‏ بن ‏جعفر ص309 ح781 .ثواب‏ الأعمال ص26 .

 

وإذا لم تستطع حفظ الحديث أعلاه فقل :
 يا رب أرحم عبدك الضعيف آمنت بأن :
الله ربي ، والإسلام ديني ، وإن المعصومين أربعة عشر وهم : المصطفى ، المرتضى ، الزهراء ، المجتبى ، سيد الشهداء ، زين العابدين ، الباقر ، الصادق ، الكاظم ، الرضا ، الجواد ، الهادي ، العسكري ، المهدي ، هم أئمتي وقادتي وسادتي وأوليائي وبهم عرفت عظمتك يا رب ودينك الحق .

 

 والأحسن أن تقول :
أمنت بأن : أصول الدين خمسة ، وفروع الدين عشرة ، وأولياء الله المعصومين في الإسلام أربعة عشر ، وفيهم اثنا عشر إماما وهم :

محمد بن عبد الله . علي بن أبي طالب . فاطمة الزهراء .

الحسن بن علي . الحسين بن علي . علي بن الحسين .

محمد بن علي . جعفر بن محمد . موسى بن جعفر .

علي بن موسى . محمد بن علي . علي بن محمد .

الحسن بن علي . محمد بن الحسن . عليهم السلام .

 

 الدرجة الأولى والعالية

في هذه المرتبة العاشرة :

 نقول يا طيب : رضيت عن الله وما أوجب عليَّ وأمنت بأن :

أصول الدين خمسة وهي :

التوحيد ، العدل ، النبوة ، الإمامة ، المعاد .

وفروع الدين عشرة وهي :

الصلاة، والصوم، والحج، والزكاة، والخمس ، والجهاد ، والأمر بالمعروف ، والنهي عن المنكر، والتولي ، والتبري.

وأن ولاة أمر الله في عباده و أئمة الحق أربعة عشر معصوما وهم حسب الكنية واللقب والاسم واسم الأب هم :

أبو القاسم سيد المرسلين محمد بن عبد الله .

أبو الحسن المرتضى علي بن أبي طالب .

أم أبيها الزهراء فاطمة بنت محمد .

أبو محمد المجتبى الحسن بن علي .

أبو عبد الله سيد الشهداء الحسين بن علي .

أبو محمد زين العابدين علي بن الحسين .

أبو جعفر الباقر محمد بن علي .

أبو عبد الله الصادق جعفر بن محمد .

أبو الحسن الكاظم موسى بن جعفر .

أبو الحسن الرضا علي بن موسى .

أبو جعفر الجواد محمد بن علي .

أبو الحسن الهادي علي بن محمد .

أبو محمد العسكري الحسن بن علي .

أبو القاسم المهدي محمد بن الحسن . عليهم السلام .

فإني يا ربي رضيت بهم أئمة وسادة وقادة ، ولهم ولمعارف دينهم أتولى .

 ومن أعدائهم ومنكري إمامتهم أتبرأ .

 

 

 ويا طيب : أحفظ وحفّظ من تستطيع هذه الأبيات الكريمة ، والمُعرفة لأصول الدين ولبعض معناها ، والحكمة من الإيمان بها وعلو قدرها ، ولتكن بمثابة التعريف لأصول الدين عندك ، حتى يأتي بعض البيان والشرح لمعاني أصول الدين وفروعه في المراتب الإيمانية الآتية :

 

هـذه أصول ديني
أولـهـا  التوحيد
والثاني أصل عدل
والـثـالث iiالنبوة
والـرابع  الإمامة
والـخامس المعاد





يا ناس فأسمعوني
وعـنـه  لا أحيد
يـفـوق كل عدل
رمز الهدى والقوة
لـلـمتقي iiعلامة
إذ  يـحشر iiالعباد

 

  ملاحظة يا طيب : لما كانت هذه المسابقة الإيمانية منتشرة في ساحات الحوار في الإنترنيت ، فإن كان لك اتصال بالانترنيت أذهب لساحت حوار شيعية ، وعرفنا برأيك فيها مشكورا : فتكتب لنا إنك في أي مرتبة الآن ، ولأي مرتبة تسعى . فإذا حفظت ما مكتوب في أي مرتبة من المراتب الإيمانية العشرة فأنت فيها وتسعى للمرتبة الأعلى .

ثم يا طيب : حاول أن تُعرف أخوانك وأسرتك وأهل حيطتك ما حفظت ، وحفظها لهم إن استطعت بتسميعك لهم أسماء أئمة الحق وولاة أمر الله وأهم معارف دينه ، لتكسب ثوابا كريما يجعلنا مع أفضل خلق الله إن شاء الله سبحانه وتعالى . ولا تخف يا طيب :  فإن هذه المرتبة العاشرة وفي درجتها الثانية الضعيفة : يكفي فيها الإيمان ، وإن شاء الله يكون عندك ترحيب قوي لله تعالى ولما يحب حقا وثابت مستقر واقعا .

  ولمعرفة مصداق القول راجع ما مكتوب في شرح برنامج سبحان الله تعالى في موقع موسوعة صحف الطيبين ، وبعد تنصيبه في زر الحمد لله أعلى اليسار ،  ولتفاصيل البحوث والمعارف راجع الموسوعة .

 أو نصب فردا من هذا البرنامج سبحان الله ليستقر على سطح مكتبك ، فإنه سيُفرحك إن شاء الله ، ويجعلك بحق في أعلى مراتب الترحيب لما يحب الله ورسوله وآله الطيبين الطاهرين .

 

 

 

 

 

 

 

 

أسئلة المرتبة الإيمانية العاشرة :

أولا : أذكر عدد أصول الدين وأسمائها ؟[1]

ثانيا : أذكر عدد فروع الدين وأسمائها ؟[2]

ثالثا : أذكر عدد وأسماء المعصومين عليهم السلام ؟[3]

رابعا : أذكر عدد المعصومين وألقابهم فقط ؟[4]

خامسا : أذكر حديث رضيت بالله ربا وبمحمد نبينا ..................  كاملا وعن حفظ ؟[5]

سادسا : أذكر أبيات الشعر المُعرفة لأصول الدين ؟[6]

 

 

 

 



 

أجوبة الأسئلة للمرتبة الإيمانية العاشرة :

يا طيب : لابد من حفظ أسماء أصول الدين وفروعه ، وهذا أول الإيمان من ناحية الشروع بمعرفة الدين وأضعفه ، ولابد من الترقي في معارف الله سبحانه وتعالى ومعرفة ولاة أمره وهداه ، وإلا لا يُعرف الدين ولا معرفة الله حقا ، إذا لم نعرف من اصطفاهم الله وأختارهم لتعريف دينه وهداه ، وكرمهم بنعمة الهداية للصراط المستقيم لكي لا يضل العباد ولا يغويهم أئمة الكفر والضلال وأتباعهم.

 

[1] أصول الدين خمسة : التوحيد ، العدل ، النبوة ، الإمامة ، المعاد.

 

[2] فروع الدين عشرة : الصلاة ، الصوم ، الحج ، الزكاة ، الخمس ، الجهاد ، الأمر بالمعروف ، النهي عن المنكر ، التولي لأولياء الله ، التبري من أعداء الله .

 

 

[3]  عدد المعصومين أربعة عشر : نبينا الأكرم محمد ، الإمام علي ، فاطمة ، الحسن ، الحسين ، علي بن الحسين ، محمد بن علي ، جعفر بن محمد ، موسى بن جعفر ، علي بن موسى ، محمد بن علي ، علي بن محمد ، الحسن بن علي ، محمد بن الحسن ، عليهم السلام.

 [4] عدد المعصومين أربعة عشر بحسب اللقب وهم :

المصطفى ، المرتضى ، الزهراء ، المجتبى ، سيد الشهداء ، السجاد ، الصادق ، الباقر ، الكاظم ، الرضا ، الجواد ، الهادي ، العسكري ، المهدي ، صلى الله عليهم وسلم .

[5] حديث الولاية والرضا :

رضيت بالله ربا ، وبمحمد نبينا ، وبالإسلام دينا ، وبالقرآن كتابا ، والكعبة قبلة ، وبعلي  وليا إماما ، وبالحسن ، والحسين ، وعلي بن الحسين ، ومحمد بن علي ،  وجعفر بن محمد ، وموسى بن جعفر ، وعلي بن موسى ، ومحمد بن علي ، وعلي بن محمد ، والحسن بن علي ، ومحمد بن الحسن الحجة ، أئمة ، اللهم إن رضيت بهم أئمة فأرضني لهم إنك على كل شيء قدير .

 

فإنه مستحب حفظ هذا الدعاء : رضيت بالله ربا وبمحمد نبينا .... إلى أخره ، وبأي أساليب الأحاديث السابقة وبالخصوص ما مر أعلاه ، والأفضل أن تجعله تعقيبا بعد الصلاة أو قبل شروع العمل أو بعده ، فإنه من رضي بما فيه رضا الله عنه واستقر الإيمان في قلبه ورفع عن مرتبة الغافلين وصار من الذاكرين .

 

فإن ذكر أولياء الله من ذكر الله : لأنهم يذكرونا بفضل الله على خلقه ونعمه التامة في الهداية لأوليائه المصطفين الأخيار ، فنرى كرامة الله ونقر بها مذعنين بمعرفة من كرم سبحانه بدينه ، وكيف حبهم وحببهم للناس لأنهم أخلصوا له الدين ، ولذا نسأل الله أن نكون مع الأبرار والصادقين والمنعم عليهم والشهداء والصديقين كما أدبنا الله وعرفنا هذا في كتابه في كثير من الآيات الكريمة .

 

ويا طيب : أطال الله عمرك وحفظ أعزتك ، ورحم الله الماضين من أحبتك ، هل سمعت التلقين بعد وضع الميت في قبره ، فإنه نفس حديث رضيت بالله ربا ولكن قبله يا فلان اسمع أفهم إذا أتاك الملكان المقربان فقل : إن الله ربي ...، فمن يعرفه يفتح له بابا إلى الجنة ، وإلا من تلجج به ولم يعرفه تفتح له بابا إلى النار والعياذ بالله ، فأحفظه وحفظه ، فمن لم يحفظه هنا ولم يؤمن به لا نصيب له به هناك.

 

ويا طيب : أكتب هذا الحديث بورقه وأتلوه ما استطعت حتى تحفظه ، أو أجعل موالي وصديقا لك أو أحد أفراد عائلتك يسمع ما تتلو عليه ، فحفظه له وأحفظه معه .

 وتذاكر هذا الحديث : وذكر به أصدقائك وأهل بيتك ،  مع أصول الدين وفروعه ، فإنه لابد من معرفته في هذه الرتبة الإيمانية حتى ننتقل لمرتبة إيمانية أعلى نورا ويقينا ، والله سبحانه الموفق .

 

[6] يا طيب : هذه كانت أبيات من الشعر مختصرة في أصول الدين أحفظها وحفظها لمن في حيطتك بالتلاوة عليهم وتكرارها ، وبالخصوص إذا كانوا قربك يافعين تأنس بتربتهم على معارف هدى الله تعالى ، فإنها أقل ما يجب معرفته عن أصول الدين ، وهي لطيفة في بيانها وقوية في معناها ، وأسأل الله لكم ولي التوفيق لحفظ معارف دينه وتطبيقها علما وعملا ، إنه أرحم الراحمين ، وصلى الله على نبينا الأكرم محمد وآله الطيبين الطاهرين ، ورحم الله من قال آمين يا رب العالمين .

 

 

 

 

تفضل يا طيب إلى المرتبة الإيمانية السابقة  إلى الفهرس العام للمسابقة الإيمانية  إلى المرتبة الإيمانية التالية من المسابقة

 

أخوكم في الإيمان بالله ورسوله وبكل ما أوجبه تعالى

و المحب لترحيبكم لهذه المراتب الإيمانية
بالعقل والفكر والبيان وبالقلب والقول باللسان
 
والحفظ والعمل عن إيمان والدوام في السر والإعلان

خادم علوم آل محمد عليهم السلام
الشيخ حسن جليل حردان الأنباري
موسوعة صحف الطيبين
http://www.msn313.com

يا طيب إلى أعلى مقام في الصفحة صفح عنا رب الإسلام بحق نبينا وآله عليهم السلام


يا طيب إلى فهرس صحيفة المسابقة الإيمانية رزقنا الله نورها وحبورها وخيرها وسرورها