بسم الله الرحمن الرحيم
 

دعاء يوم الأحد
وزيارة أمير المؤمنين وفاطمة الزهراء والصلاة عليهم

دعاء يوم الأحد :

بسم الله الرحمن الرحيم ، بسم الله : الذي لا أرجو إلا فضله ، ولا أخشى إلا عدله ، ولا أعتمد إلا قوله ، ولا أتمسك إلا بحبله . بك أستجير يا ذا العفو والرضوان من الظلم والعدوان ، ومن غير الزمان وتواتر الأحزان ، وطوارق الحدثان ، ومن انقضاء المدة قبل التأهب والعدة ، وإياك أسترشد لما فيه الصلاح والإصلاح ، وبك أستعين فيما يقترن به النجاح والإنجاح ، وإياك أرغب في لباس العافية وتمامها ، وشمول السلامة ودوامها ، وأعوذ بك يا رب من همزات الشياطين ، وأحترز بسلطانك من جور السلاطين .

 فتقبل : ما كان من صلاتي وصومي ، واجعل غدي وما بعده أفضل من ساعتي ويومي ، وأعزني في عشيرتي وقومي ، و أحفظني في يقظتي ونومي ، فأنت الله خير حافظا وأنت أرحم الراحمين .

 اللهم : إني أبرأ إليك في يومي هذا ، وما بعده من الآحاد : من الشرك والإلحاد ، وأخلص لك دعائي تعرضا للإجابة ، وأقيم  على طاعتك رجاء للإثابة ، فصل على محمد وآله : خير خلقك ، الداعي إلى حقك ، وأعزني بعزك الذي لا يضام ، واحفظني بعينك التي لا تنام ، واختم بالانقطاع إليك أمري ، وبالمغفرة عمري، إنك أنت الغفور الرحيم .

 

زيارة أمير المؤمنين الإمام علي عليه السلام في يوم الأحد :

السلام : على الشجرة النبوية ، والدوحة الهاشمية ، المضيئة المثمرة بالنبوة ، المونقة بالإمامة . السلام عليك : وعلى ضجيعيك آدم ونوح عليهما السلام ، السلام عليك : وعلى أهل بيتك الطيبين الطاهرين ،  السلام عليك : وعلى الملائكة المحدقين بك ، والحافين بقبرك .

 يا مولاي يا أمير المؤمنين : هذا يوم الأحد ، وهو يومك وباسمك ، وأنا ضيفك فيه وجارك ، فأضفني يا مولاي وأجرني ، فانك كريم تحب الضيافة ، ومأمور  بالإجارة ، فافعل ما رغبت إليك فيه ، ورجوته منك ، بمنزلتك وآل بيتك عند الله ، وبمنزلته عندكم ، وبحق ابن عمك رسول الله ، صلى الله عليه وآله وسلم ، وعليكم أجمعين .

 

زيارة فاطمة الزهراء عليها السلام في ويوم الأحد :

السلام عليك : يا ممتحنة ، امتحنك الذي خلقك ، فوجدك لما امتحنك صابرة ، أنا لك مصدق ، صابر على ما أتى به أبوك ووصيه ، صلوات الله عليهما ، وأنا أسألكِ إن كنت صدقتكِ ، إلا ألحقتنيي بتصديقي لهما ، لتسر نفسي ، فاشهدي أني ظاهر بولايتكِ وولاية آل نبيك ، محمد صلى الله عليه وآله .

 

كما ذكر بعضهم لهذه الزيارة زيادة برواية أخرى وهي :

السلام عليك : يا ممتحنة ، امتحنك الذي خلقك قبل أن يخلقك ، وكنت لما امتحنك به صابرة ، ونحن لك أولياء مصدقون ، ولكل ما أتى به أبوك صلى الله عليه وآله ، وأتى به وصيه عليه السلام ، مسلمون ، ونحن نسألك اللهم : إذ كنا مصدقين لهم أن تلحقنا بتصديقنا بالدرجة العالية ، لنبشر أنفسنا ، بأنا قد طهرنا بولايتهم عليهم السلام .

 

السلام والصلاة على أمير المؤمنين عليه السلام :

السلام عليك : يا ولي الله ، السلام عليك يا حجة الله ، السلام عليك يا وصي رسول الله ، السلام عليك يا وارث النبيين ، وأفضل الوصيين ، ووصي خير المرسلين السلام عليك يا معز المؤمنين، ورحمة الله وبركاته . 

اللهم : صل على علي بن أبي طالب ، الوصي المرتضى ، الخليفة المجتبى ،  والداعي إليك وإلى دار السلام ، صديّقك الأكبر ، وفاروقك بين الحلال والحرام ، ونورك الظاهر الجميل ، ولسانك الناطق بأمرك الحق المبين ، وعينك على الخلق أجمعين ، ويدك العليا اليمين ، وحبلك المتين ، وعروتك الوثقى ، وكلمتك العليا ، ووصي رسولك المرتضى ، وعلم الدين ، ومنار المتقين ، وخاتم الوصيين ، وسيد المؤمنين ، وإمام المتقين ، بعد النبي محمد الأمين ، وقائد الغر المحجلين .

صلاة ترفع بها ذكره ، وتحسن بها أمره ، وتشرف بها نفسه ، وتظهر بها دعوته ، و تنصر بها ذريته ، وتفلج حجته ، وتعز بها نصره ، وتكرم بها صحبته ، سيد المؤمنين ، ومعلن الحق بالحق ، ودافع جيوش الأباطيل ، وناصر الله ورسوله . 

اللهم : كما استعملته على خلقك فعمل فيهم بأمرك ، وعدل في الرعية ، وقسم بالسوية ، وجاهد عدو نبيك ، وذب عن حريم الإسلام ، وحجز بين الحلال و الحرام ، مستبصرا في رضوانك ، داعيا إلى إيمانك ، غير ناكل عن حزم ، ولا منثنِ عن عزم ، حافظا لعهدك ، قاضيا بنفاد وعدك ، هاديا لدينك ، مقرا بربوبيتك ، و مصدقا لرسولك ، ومجاهدا في سبيلك ، وراضيا بقولك ، فهو أمينك المأمون، وخازن علمك المكنون ، وشاهد يوم الدين ، ووليك في العالمين.

اللهم : صل على محمد وآل محمد ، وأفسح له فسحا عندك ، وأعطه الرضا من ثوابك الجزيل ، وعظيم جزائك الجليل ، اللهم : واجعلنا له سامعين مطيعين ، وجندا غالبين ، وحزبا مسلمين ، وأتباعا مصدقين ، وشيعة متألفين ، وصحبا مؤازرين ، وأولياء مخلصين ، ووزراء مناصحين ، ورفقآء مصاحبين ، آمين رب العالمين .

اللهم : اجزه أفضل جزاء المكرمين ، وأعطه سؤله يا رب العالمين ، وأشهد أنه قد ناصح لرسولك ، وهدى إلى سبيلك ، وجاهد حق الجهاد ، ودعا إلى سبيل الرشاد ، وقام بحقك في خلقك ، وصدع بأمرك ، وأنه لم يجر في حكم ، ولا دخل في ظلم ، ولم يسع في إثم ، وأنه أخو رسولك ، وأول من آمن به وصدقه برسالاته ونصره ، وأنه وصيه ، ووارث علمه ، وموضع سره ، و أحب الخلق إليه ، وأنه قرينه في الدنيا والآخرة ، وأبو سيدي شباب أهل الجنة : الحسن والحسين .

اللهم : صل على محمد وآل محمد ، وأبلغه عنا التحية والسلام ، واردد علينا منه التحية والسلام ، والسلام عليه ورحمة الله وبركاته . 

 

 السلام والصلاة على السيدة فاطمة الزهراء الرشيدة :

السلام : على سيدة نساء العالمين ، وبنت سيد النبيين ، وأم الأئمة الطاهرين ، فاطمة بنت محمد الأكرم ، وشقيقة البتول مريم ، أطهر النساء ، وبنت خير الأنبياء ، السلام عليك ورحمة الله وبركاته .

اللهم : صل : على السيدة المفقودة ، الكريمة المحمودة ، الشهيدة العالية  الرشيدة أم الأئمة ، وسيدة نساء الأمة ، بنت نبيك ، صاحبة وليك ، سيدة  النساء ، ووارثة سيد الأنبياء ، وقرينة سيد الأوصياء ، المعصومة من كل سوء ، صلاة طيبة مباركة ، مرفوعة مذكورة ، ترفع بها ذكرها في محل الأبرار الأخيار ، في أشرف شرف النبيين ، في أعلا عليين ، في الدرجات العلى ، في الرفيع الأعلى . 

اللهم : صل على محمد وعلى آل محمد ، وأعل كعبها ، وأكرم مآبها ، وأجزل ثوابها ، وأدن منك مجلسها ، وشرف لديك مكانها ومثواها ، وانتقم لها من عدوها ، وضاعف العذاب على من ظلمها ، والنقمة على من غصبها ، وخذ لها يا رب بحقها ، إنك على كل شيء قدير .

اللهم : صل : على محمد وعلى آل محمد ، وأبلغها منا التحية ، واردد علينا منها التحية ، والسلام عليها ورحمة الله وبركاته .

 

 

 

 

 

 

 

ـــــــــــــــــــــــ

{ وَقَالَ رَبُّكُمْ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ}(غافر/60). { قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلاَ دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا }(الفرقان/77). { فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلاَ تَكْفُرُونِي }(البقرة/152).
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ}(البقرة/153).
{إِنَّ اللَّهَ وَمَلاَئِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}(الأحزاب/56).
(42) يا مَنْ فيِ الْبَرِّ وَالْبَحْرِ سَبيلُهُ يا مَنْ فِي الآفاق آياتُهُ يا مَنْ فِي الآيات بُرْهانُهُ يا مَنْ فِي الْمَماتِ قُدْرَتُهُ يا مَنْ فِي الْقُبُورِ عِبْرَتُهُ يا مَنْ فِي الْقِيامَةِ مُلْكُهُ يا مَنْ فِي الْحِسابِ هَيْبَتُهُ يا مَنْ فِي الْميزانِ قَضاؤُهُ يا مَنْ فِي الْجَنَّةِ ثَوابُهُ يا مَنْ فِي النّارِ عِقابُهُ .
(43) يا مَنْ اِلَيْهِ يَهْرَبُ الْخائِفُونَ يا مَنْ اِلَيْهِ يَفْزَعُ الْمُذْنِبُونَ يا مَنْ اِلَيْهِ يَقْصِدُ الْمُنيبُونَ يا مَنْ اِلَيْهِ يَرْغَبُ الزّاهِدُونَ يا مَنْ اِلَيْهِ يَلْجَأُ الْمُتَحَيِّرُونَ يا مَنْ بِهِ يَسْتَأْنِسُ الْمُريدُونَ يا مَنْ بِه يَفْتَخِرُ الُْمحِبُّونَ يا مَنْ في عَفْوِهِ يَطْمَعُ الْخاطِئُونَ يا مَنْ إلَيْهِ يَسْكُنُ الْمُوقِنُونَ يا مَنْ عَلَيْهِ يَتَوَكَّلُ الْمُتَوَكِّلُونَ .
( اللَّهُمَّ عَرِّفْنِي نَفْسَكَ فَإِنَّكَ إِنْ لَمْ تُعَرِّفْنِي نَفْسَكَ لَمْ أَعْرِفْ نَبِيَّكَ ,
اللَّهُمَّ عَرِّفْنِي رَسُولَكَ فَإِنَّكَ إِنْ لَمْ تُعَرِّفْنِي رَسُولَكَ لَمْ أَعْرِفْ حُجَّتَكَ .
اللَّهُمَّ عَرِّفْنِي حُجَّتَكَ فَإِنَّكَ إِنْ لَمْ تُعَرِّفْنِي حُجَّتَكَ ضَلَلْتُ عَنْ دِينِي )
(اللهمَّ كُنْ لِوليكَ الحُجّةَ بنَ الحسنِ العَسكَري ، صَلواتُ اللهِ عَليهِ وَعَلى آبائِهِ ، في هذهِ السّاعةِ وَفي كُلِّ ساعةِ ، ولياً وحافِظاً وقائِداً وناصِراً ودليلاً وَعيناً ، حتّى تُسكِنهُ أرضكَ طَوعاً وَتمتعهُ فيها طويلاً وَهَبْ لَنا رَأفتهُ وَرَحمتهُ وَدَعوتهُ ودُعائهُ وَخيرُه ما نَنالُ بِهِ سَعَة مِنْ فَضلِكَ وَفوزاً عِندَكَ يا كريمُ )
أخوكم في الإيمان بالله ورسوله وبكل ما أوجبه تعالى
خادم علوم آل محمد عليهم السلام
الشيخ حسن جليل حردان الأنباري
موقع موسوعة صحف الطيبين
http://www.msn313.com

يا طيب : إلى أعلى مقام في الصفحة صفح عنا رب الأنام بحق إمام العصر الحجة بن الحسن العسكري وآله الكرام عليهم الصلاة والسلام


يا طيب إلى الفهرس العام لصحيفة الطيبين طيبك الله وطهرك بالإسلام